التفكير الايجابي , 10 عادات تمكنك من ممارسة التفكير الايجابي - مجلة مجد مصر

احدث المواضيع

إعلانات

الأربعاء، 27 مايو 2020

التفكير الايجابي , 10 عادات تمكنك من ممارسة التفكير الايجابي

محتويات المقالة :

1. ما هوا التفكير الايجابي
3.كيف يغير التفكير بطريقة ايجابيه لحياتك
4. 10 عادات تمكنك من ممارسة التفكير الايجابي 

مصدر الصورة  : freepik
في البدايه:
 يجب عليك تغيير طريقة تفكيرك لكي تتمكن من تغيير حياتك , هذا اذا كنت تود تطوير وتحسين ذاتك , فاننا اذا نظرنا قليلا الى الوراء في حياة الاشخاص الذين احدثوا تغيرات حقيقيه في حياتهم , نجد انه كان هناك نقاط في تفكيرهم وجب عليهم ان يغيروها .

 هناك طرق معينه يجب علينا اتباعها لكي نتمكن من تغيير حياتنا بتغيير افكارنا كي بطريقة ايجابية بشكل يومي .




اولا : ما هو التفكير الايجابي ؟ان التفكير الايجابي سلسلة من العادادت و انماط للتفكير تجعلك ترى الامور في ضوء أكثر سطوعا وايجابية و أفضل مثال على هذا هو انك اذا فكرت بطريقة ايجابية سوف ترى الامور التي أخفقت فيها دروسا وفرصا قوية لتنمية ذاتك . 

ان التفكير الايجابي يشمل امورا كثيرة تؤثر علي حياتنا بشكل كبير , ومن الممكن ايضا ان يؤثر التفكير الايجابي في خلق تغييرات مثل :
- الطريقة التي تتكلم بها مع الاشخاص الاخرين سواء عن طريق الانترنت أو عن طريق الحياة الواقعية
- جذب الناس اليك بشكل أسرع و أكبر .
- الهام الاخرين بشكل مباشر وغير مباشر
- انتاجية أفضل في جانب أعمالك الخاصه و العامة
- تقليل الضغوط وكيفية استيعابها و ادارته
من هذا الوصف البسيط نفهم ان ( التفكير الايجابي ) يشبه أسلوب حياة , فكلما كنت أكثر ايجابيه كلما ظهرت أشياء جديده حولك حتى فى المواقف التي تواجه فيها انتكاسات واخفاقات .

 وبالنظر بطريقة اخرى الي ( التفكير الايجابي ) سنجد انه اضافة عادات للتفكير كيي تحل محل العادات السيئة في حياتك , علي سبيل المثال كم مرة قلت " لا يمكنني القيام بهذا الشيء " او قلت " لن أحقق هذا الهدف " ,
ان بحكم هذا التعريف , فان التفكير بهذه الطريقة سيضمن لك تجنب هذه المهمة , وبذل جهد أقل في سبيل تجقيق هذا الهدف .
ومن ناحية اخرى فانك حين تفكر في انه ( يمكنك تنفيذ هذه المهمة ) , فانه سيكون لديك الحافز للعمل على تحقيق هذا الهدف .

ثانيا : كيف يغير التفكير بطريقة ايجابية لحياتك بالنسبة للاشخاص الذين جربوا السعي في طريق تنمية الذات ستعرف من النقاط المذكورة بالأعلى كيف يمكن أن تتأثر حياتك , وكيف يمكن لأشياء مثل ( الانتاجية ) أن تكون أكثر سهولة  .
وللحصول على مزيد من التفاصيل التي تمكنك من أن تترجم هذه الأشياء الي أشياء أكبر في حياتك يمكنك النظر الى :
- القدرة على تحقيق اأهداف بشكل ثابت بعد اختيارها
- تغيير جذري في مواقفك
- استخدام الاموال بطريقة أكثر ذكاء
- وجود أصدقاء أكثر
قد يكون النظر الى التفكير الايجابي بهذه الطريقة جيد جدا بحيث يصعب عليك تصديقه , على الرغم من أن هذه المهمة ليست بسيطة ,
فان هذا الأمر لا يتعلق بأنك سوف تقلب المفتاح فتصبح تفكر بطريقة ايجابية . وبالرغم من ذلك , هذه حوافز جيدة للعمل من أجلها.

10.عادات تمكنك من التفكير بطريقة ايجابيه :


إليك الان  بعضُ الأشياء التي يجب مراعاتها لتحسين تفكيرك بطريقة ايجابية 

1. قم بعمل يجعلك لطيفاََ ودوداََ مع الاخرين 
إنك ان جعلت شخصا يشعر بالسعادة , ستعود السعادة عليك . إن فعل الأشياء الجيدة أمر جيد ، ولهذا السبب يشعر الكثير منا بالاضطرار إلى التبرع للمنظمات غير الربحية. فعل المحبة يُلهب قلوبنا الدفيء.

ولكن يمكنك إحداث تأثير أكبر من خلال القيام بشيء لطيف لشخص آخر. ابتسم وقل مرحبًا لشخص ما أو امدح شخصًا ما أو ساعده بطريقة صغيرة إذا رأيت هؤلاء الاشخاص يواجهون مشكلات.

2. حاول ان تتسم بالبسمة والضحك 
على نفس المنوال ، تدفعنا العواطف الإيجابية إلى تغيير مواقفنا ، والضحك هو أمرٌ كبير آخر يجب التفكير فيه  فلا يجب أن نُجبر علي  الضحك على الرغم من ذلك ، لذا حاول أن تكون حول الأشخاص الذين يمكن أن يجعلوك تضحك بصدق. يمكن أن يكون هذا كوميديًا أو صديقًا أو فردًا من العائلة أو أي شخص يمكنه أن يضحكك.

3. اقرأ المزيد من المواد الإيجابية
نظامنا الغذائي على وسائل التواصل الاجتماعي هو واحد من أكبر المؤثرين في مزاجنا. هذا ، إلى جانب التلفزيون أو محتوى الفيديو الآخر. إذا كنت تشاهد أو تقرأ محتوى يجعلك غاضبًا أو سلبيًا أو يحض على الكراهية ، فسيظهر هذا السلوك على كل شيء تفعله.


4. تحديد الأهداف
إن تحديد الاهداف و العمل على تحقيقها هو طريقة قويةََ أخرى . يمكن أن يعالج هذا الكثير من الأفكار السلبية حيث يضع الناس غالبًا الأهداف ويستسلمون بسبب الأفكار السلبية في معظم الأحيان لذا لابد من العمل على تحقيقها .

يسمح لك تحديد الأهداف والسعي لتحقيقها بشكل منتظم ببناء إطار العمل للتغلب على تلك العقبات السلبية . ستتوقف في نهاية المطاف عن اختلاق الأعذار والتركيز على المهمة المطروحة أمامك .

5. هل لديك طقوس صباحية قوية
بشكل عام ، ما تفعله أول شيء في الصباح يحدد الطاقة التي تضعها في بقية يومك. لدينا جميعًا روتيننا المعتاد في الصباح ، وفي كثير من الأحيان لا يضع هذا الروتين الأشخاص في مزاج إيجابي.

توصيتي هي مزج طقوسك الصباحية لتشمل بعض الأشياء الإيجابية. هذا لا يعني دائمًا استهلاك محتوى إيجابي. يمكن أن تكون أنشطة أخرى. من الأمثلة على ذلك القيام ببعض التمارين الرياضية  ، وإظهار لنفسك بعض الحب الذاتي من خلال الامتنان والتقدير ، أو ربما تفعل شيئًا ممتعًا وتحبه ، مثل القيام بحل ألغاز  أو كتابة قصيدة . 

6. اطرح  على نفسك الأسئلة المناسبة . 

السلبية هي شيء يجب أن نقبله ، ولكن كيف نغير تأثير الأفكار السلبية علينا ؟
يمكن هذاان يكون من خلال الأسئلة التي نطرحها على أنفسنا . المشكلة هي أنك تحتاج إلى طرح النوع الصحيح من الأسئلة أولاً.

على سبيل المثال ، إذا كنت متشائمًا ، فستكون الأسئلة التي ستطرحها على نفسك سلبية. "لما حصل لي هذا الأمر ؟" "لماذا تحدث لي أمورسيئة كلما حاولت فعل شيء شيء؟" هذه سلبية لأنك ترسم نفسك في صورة ضحية  ، ولا تفعل شيئًا لعقليتك ولكنها تبطئك وتشغل فيما لا تستحق ان تنشغل .

بدلاً من ذلك ، ابدأ بطرح أسئلة إيجابية مثل : 

ما الشيء الجيد في هذا الموقف؟
ما الذي يمكنني تعلمه من هذه الأحداث والظروف؟
ما هو الشيء الصغير الذي يمكنني القيام به الآن لبدء إصلاح هذا الأمر ؟
من خلال طرح هذه الأسئلة على نفسك  ، ستبدأ في إعطاء عقلك بعض المهام للتفكير في حل هذا الموقف واكتساب شيء من تلك التجارب السابقة .

7. خلق بيئة إيجابية
يعد استهلاك المحتوى الإيجابي هو  أحد الطرق لانشاء بيئة ايجابية ، ولكن هناك أشياء أخرى يمكن أن تؤثر عليه. بشكل عام ، أقوى مفتاح للتنمية هو أن تخلق لنفسك بيئة ايجابية . هذا يعنى:

أن افعل الأشياء التي تجلب لك الفرح والطاقة في حياتك.
كن حول أولئك الأشخاص الذين يرفعونك ويفكرون بإيجابية في المقام الأول.
استمر في تعزيز هذه البيئة من خلال تعزيز معايير ما هو مقبول بالنسبة لك وما هو غير مقبول.
8. التأمل
التأمل هو نشاط صباحي آخر يجب مراعاته وواحد للقيام به بشكل عام. يوفر التأمل عددًا من الفوائد عند القيام به على أساس منتظم.

يمنحك التأمل فرصة للنظر داخل نفسك ومعرفة ما يجعلك تدق. يساعدك على النظر في أنماط التفكير والبدء في إعادة ترتيبها. إنها طريقة قوية لأنها تضيف منظورًا لمن أنت حقًا وما تعتقده حقًا

من هناك يمكنك إجراء تغييرات جذرية ببساطة عن طريق التأمل.

9. اكتب أفكارك وعالج المشكلات
على غرار التأمل ، فكر في تدوين الأفكار التي تتبادر إلى ذهنك كلما شعرت بالتوتر. خلال هذه الفترات ، سترى أنه عندما تكون مرهقًا ، ستكتب أشياءََ تجعلك تشعر بالضغط. يمكن أن يكون شيئًا متطرفًا ، أو يمكن أن يكون سلسلة من الأشياء الصغيرة التي عليك القيام بها والتي تراكمت.

الفكرة هي كتابة تلك الأفكار وفي اليوم التالي ابدأ العمل على إصلاح تلك المشاكلات.

10. اقرأ كتب التفكير الإيجابي
الطريقة الأخيرة لتعزيز التفكير الإيجابي هي قراءة المزيد من الكتب حول هذا الموضوع. التفكير الإيجابي هو موضوع تم بحثه بكثافة ، وهناك الكثير من المعلومات عنه. ستجد الكثير منها متداخلاً أو يحتوي على عناصر متشابهة ، ولكن لا يضر أن تلتقط بعض الكتب وتقرأ ما يقوله المؤلف عن هذا الموضوع.

على الرغم من أن قراءة المقالات رائعة ، إلا أن الكتاب لديه مساحة أكبر لإضافة المزيد من التفاصيل والمنظورات التي لم تكن موجودة عند قراءة المقالة.






          
كتبها Leon Ho في مجلة lifehack
ترجمة  : مجد مصر 

إجمالي عدد الزائرين

شارك المقالة